السبت
2022/08/13
آخر تحديث
السبت 13 أغشت 2022

انعقاد أول دورة للمجلس الأعلى للتهذيب

1 يوليو 2022 الساعة 16 و21 دقيقة
انعقاد أول دورة للمجلس الأعلى للتهذيب
طباعة

تراس وزير رئيس المجلس الأعلى للتهذيب با عثمان وبحضور وزير التهذيب الوطني واصلاح النظام التعليمي محمد ماء العينين ولد أييه صباح اليوم الجمعة الدورة الأولى للمجلس، حيث خصصت الجلسة الأولى لمناقشة مشروع القانون التوجيهي للنظام التربوي الوطني قبل عرضه على الحكومة والبرلمان.
وفي بداية الجلسة قام رئيس المجلس با عثمان بتهنئة أعضاء المجلس على الثقة التي تم منحها لهم من طرف الرئيس وحكومته، مؤكدا لهم أنهم تولوا مهاما نبيلة ومعقدة تتلخص في إبداء الرأي في السياسات التعليمية.
وأضاف رئيس المجلس إلى التحديات التي يعاني منها التعليم وأهمية المساهمة في التفكير في السياسات التي تحدد مصير ومستقبل الأجيال.

من جانبه قال وزير التهذيب الوطني ولد أييه إن هناك مواضيع من بينها قانون توجيهي حول تسوية الإشكالات المطروحة من خلال الواقع الراهن، والمدرسة التي نريدها للأجيال، إضافة لكيفية إرساء دعائم هذه المدرسة، وما المطلوب لإنجاح الإصلاح المرتقب؟

نشير إلى أن مشروع القانون التوجيهي المتعلق بإصلاح النظام التربوي، ثمرة مسار تشاور تشاركي شمل تنظيم 15 ورشة جهوية التأمت من 21 إلى 24 اكتوبر 2021 وجلسات وطنية جرت ما بين 16 و 20 نوفمبر 2021.