الجمعة
2022/12/2
آخر تحديث
الجمعة 2 دجمبر 2022

وزير التجهيز والنقل: القطاع وقع محضرا مع الشركات المنفذة يفيد ضرورة انتهاء الأشغال قبل يوم 28 نوفمبر المقبل

7 يوليو 2022 الساعة 16 و02 دقيقة
وزير التجهيز والنقل: القطاع وقع محضرا مع الشركات المنفذة يفيد (...)
طباعة

قال وزير التجهيز والنقل المختار أحمد يدالي في رده على سؤال شفهي موجه له من طرف النائب عائشة سيدي محمد بونا، حول تأخر الأشغال في إعادة تأهيل المحور الرابط بين مدينتي ألاك -بوتلميت إن انطلاق الأشغال في هذا الطريق بدأ في سنة 2019، أي بعد 10 أشهر من توقيع المناقصة، منوها إلى أن المشكلة تكمن في أنه لم يتم توقيع الصفقة مع المنفذ إلى بعد 8 أشهر من بدأ الأشغال، ولذا يتم حساب الفترة الزمنية عند إعطاء إشارة انطلاق الأشغال، مشيرا إلى أن الأشغال في هذا الطريق من المقرر انتهاؤها في الشهر الثاني من عام 2023م.
وأضاف الوزير أن إنجاز البنية التحتية يتطلب دراستها بعض الوقت، دراسة معمقة ودقيقة في جوانبها المختلفة، مشيرا إلى أن التعديلات المقرر إجراؤها في هذا الطريق كان من المفترض أن تتم توسعتها وتعميمها على مختلف المحاور الطرقية، مضيفا أن انجاز الأشغال يُشكل إزعاجا كبيرا للمسافرين.
وبين الوزير أن القطاع وقع محضرا مع الشركات المنفذة يفيد ضرورة انتهاء الأشغال قبل يوم 28 نوفمبر المقبل، مؤكدا حرصهم على تطبيق معايير الجودة والصرامة، من خلال الرقابة المستمرة أسبوعيا.

وأوضح أن المقطع الأول من هذا الطريق تم انجاز 45 كيلومتر منه، في حين تم انجاز 30 كيلومتر من المقطع الثاني ، مبينا أنه تم إدخال المعايير الفنية على الأشغال، كما تمت مراعاة تنفيذها طبقا للدراسات المنجزة لها.

وأبرز أنه تم إنجاز العديد من المحاور الطرقية في العاصمة نواكشوط، وبعض العواصم الداخلية، كما يتم العمل حاليا إنجاز المزيد خدمة للوطن والمواطن.