الأربعاء
2022/09/28
آخر تحديث
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022

معهد دولي للدراسات: لدينا اقتراح لغزواني يخفض سعر الديزل إلى 350 أوقية قديمة للتر واحد عند المضخة

19 يوليو 2022 الساعة 09 و00 دقيقة
معهد دولي للدراسات: لدينا اقتراح لغزواني يخفض سعر الديزل إلى (...)
طباعة

اقترح الدكتور والخبير الاقتصادي محمد بن محمد الحسن رئيس المعهد الدولي للبحوث والدراسات الاستراتيجية (مدد راس - 2IRES) على الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني عرضا يتعلق بسعر الديزل.
وقال رئيس المعهد فب بيان نشره امس الاثنين وحصلت العلم على نسخة منه "يدّعي معهدنا، المتخصص في التدخلات لتسوية الازمات ، والصراعات ، وفي إنتاج الأفكار، أن لديه اقتراحا لحل مناسب، يخفض سعر الديزل إلى 350 أوقية قديمة للتر واحد عند المضخة".
وهذا نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي: عرض اقتراح على فخامة رئيس الجمهورية ، يتعلق بسعر الديزل.

نعايش الآثار الضارة على الاقتصاد والمالية العامة والخاصة لموريتانيا، المتمثلة في الارتفاع الصاروخي لأسعار الغذاء والطاقة ، نتيجة لوباء كوفيد 19، والحرب الاقتصادية العالمية المتفشية، والتي تفاقمت بسبب الصراع الروسي الاوكراني .
إن هذه الآثار خطيرة للغاية ، بل لا تطاق .
نعم، هؤلاء العوامل لا تطاق، وعلى المرء أن يعمل بجد وكد للبقاء على قيد الحياة !.
يبقى حال بلدنا فريدا من نوعه في العالم.
تعتمد خصوصيته على حالة شبه الإفلاس التي وجدت بلادنا نفسها فيها، مساء يوم فاتح اغسطس 2019 : الإفراط في المديونية الداخلية والخارجية، والعجز المنتظم على جميع المستويات ! .
يضاف إلى ذلك محاولة الانقلاب والمؤامرات الدائمة ضد استقرار بلادنا والتي نظمها الرجل الذي قاد البلاد لعقد من الزمان نحو الخراب والمتواطؤون معه سواء داخل أو خارج الإدارة " الجديدة" والنظام " الجديد"، اللذان يصنعان ويترقبان أي فرصة لاضرام النيران في البلاد ، من أجل الهروب من حكم العدالة، ولكي يستمر الإفلات من العقاب في بلدنا إلى ما لا نهاية !
يبقى سعر الوقود والديزل على وجه الخصوص عندنا حساس للغاية ، واستراتيجي. إن للزيادة في السعر آثار جد سلبية ، ليس فقط على حياة المواطنين والمؤسسات ، بل أيضا على السياسة، والاقتصاد ، والدبلوماسية ، والعدالة ، والاستقرار ، والسلم الاجتماعي في بلدنا .
ظهر هذ المشكل بالذات فجأة ، في سياق عالمي استثنائي، علاوة على ذلك، في سنة عم فيها الجفاف !
لهذا المشكل (والتكرار متعمد) الذي لم يسبق له مثيل، يجب إيجاد حل فريد من نوعه. يلزم ابتكار حل لم يسمع به من قبل، ولم يعتمد قط .
لا يمكن ان يحل هذا المشكل بطريقة ميكانيكية !
ولن يوجد حله بطريقة حسابية .
الحل ليس في الترتيبات الكلاسيكية.
لن يجد الاقتصاديون الأكفاء ، المتشددون الحل الناجع .

و ما بالك بالممولين والمحاسبين الارثودكس !
لن نتحدث عن سياسيين ، شعبويين، أو أصحاب قناعة .
يبقى الجمع بين كل هذه التخصصات، في دماغ فردي أو جماعي ضروري لحل هذا المشكل المعقد.
يدّعي معهدنا، المتخصص في التدخلات لتسوية الازمات ، والصراعات ، وفي إنتاج الأفكار، أن لديه اقتراحا لحل مناسب، يخفض سعر الديزل إلى 350 أوقية قديمة للتر واحد عند المضخة .
واعتبارا لما سبق ، أصرح - شخصيا - أني على استعداد لشرح الصيغة ، خلال جلسة استماع، أمام فخامة رئيس الجمهورية حول موضوع واحد، يتكون جدول أعمالها من نقطة واحدة : سعر لتر الديزل عند المضخة .

محمد بن محمد الحسن
المعهد الدولي للبحوث
والدراسات الاستراتيجية
مدد راس - 2IRES
18 يوليو 2022