السبت
2022/12/3
آخر تحديث
السبت 3 دجمبر 2022

مندوب تآزر للشركات المقاولة لتآزر: هناك الكثير من القيل والقال والملاحظات غير الإيجابية حول عمل بعض مؤسسات المقاولة

29 أغشت 2022 الساعة 17 و23 دقيقة
مندوب تآزر للشركات المقاولة لتآزر: هناك الكثير من القيل والقال (...)
طباعة

اجتمع اليوم الإثنين المندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر ” محمد عالي ولد سيد محمد بمكاتب المتابعة وشركات المقاولة التي تتولي تنفيذ عدد من مشاريع البنى التحتية لصالح المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الاقصاء “تآزر” في موريتانيا.
وخلال الاجتماع تعهد المندوب للشركات المقاولة بنزع الغرامات المترتبة على تأخر الأشغال عن كل مؤسسات المقاولة التي أنجزت عملها قبل تاريخ 31 أكتوبر المقبل وإشراكها في تنفيذ جميع البرامج والمشاريع المستقبلية التي تعنى بها المندوبية.

وقال ولد سيد محمد إنه وبعد يوم واحد من هذا التاريخ ستلجأ المندوبية مكرهة إلى التطبيق الحرفي للقوانين التي تحكم العلاقة بينها وشركات المقاولة ومكاتب المتابعة لأنها لا يمكنها تحمل المزيد من التأخر في تنفيذ البرامج والمشاريع الموكلة لها، مؤكدا أن هناك الكثير من القيل والقال والملاحظات غير الإيجابية حول عمل بعض مؤسسات المقاولة سواء تعلق الأمر بالملاحظات الفنية أو تأخر الأشغال وغيرها، مؤكدا أن المندوبية لن تقبل بذلك بعد اليوم لكنها في المقابل مستعدة للوفاء بجميع التزاماتها المادية بهذا الخصوص في الوقت المناسب.

وأضاف المندوب أن زيارته الأخيرة لولايتي الحوضين مكنته من الاطلاع على أربع مدارس تم تشييدها من قبل شركات مقاولة وطنية كانت نموذجية بكل المقاييس وبالتالي يجب أن تحتذى من قبل الجميع لإثبات جدارة المقاولات الوطنية بتنفيذ المشاريع وقدرتها على المساهمة في بناء الوطن، مضيفا أن هناك بعض التحسن في عمل شركات المقاولة وتقدم ملحوظ في تنفيذ العديد من الورشات بعد لقاء 8 ابريل 2022 بمقر الأكاديمية الدبلوماسية في نواكشوط، مؤكدا أن المندوبية كانت تتفهم الظروف الخاصة التي فرضتها جائحة كوفيد 19 على الحياة العامة لكنها اليوم وبعد زوال تلك الظروف تريد من الشركات المعنية الوفاء بجميع تعهداتها الواردة في دفاتر الالتزامات التي تربطها بالمندوبة ودون تأخير.