السبت
2022/11/26
آخر تحديث
السبت 26 نوفمبر 2022

هذا ما صرح به وزير الدفاع المالي بعد لقائه بالرئيس غزواني

6 سبتمبر 2022 الساعة 09 و05 دقيقة
هذا ما صرح به وزير الدفاع المالي بعد لقائه بالرئيس (...)
طباعة

التقى مساء أمس الإثنين الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني بوزير الدفاع والمحاربين القدامى بجمهورية مالي العقيد صاديو كامارا.
اللقاء تطرق لمجالات التعاون بين البلدين وسبل تعزيزه خدمة للمصالح المشتركة للشعبين الشقيقين، إضافة إلى استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وبعد اللقاء أدلى الوزير المالي بتصريح قال فيه:

بناء على تعليمات صاحب الفخامة آسمي اكويتا رئيس السلطة الانتقالية، رئيس الدولة بجمهورية مالي جئنا هنا إلى نواكشوط ، للاستفادة من حكمة ونصيحة شقيقه وصديقه صاحب الفخامة السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

ووجهنا الرئيس اكويتا بأن نجدد الشكر لأخيه وصديقه وللشعب الموريتاني، على الصداقة والتضامن الذي أظهره الشعب الموريتاني الشقيق تجاه مالي في وقت تخلى فيه عنها بعض جيرانها. كما طلب منا الرئيس اكويتا تعزيز علاقات التعاون القائمة بين دولتينا لمراعاة احتياجات الأمن والاستقرار لشعبينا بشكل أفضل.

لقد أظهر رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية انسجامًا تامًا في الرؤية مع شقيقه الرئيس المالي، وقدم لنا جميع الضمانات اللازمة وأكد لنا عزمه وعزم الشعب الموريتاني الشقيق على خلق فضاء ساحلي آمن، مستقر ومزدهر.