الثلاثاء
2023/01/31
آخر تحديث
الثلاثاء 31 يناير 2023

ولد محم: تفاصيل علاقاتي السياسية والشخصية مع الرئيس السابق أمرٌ لا يتجاوزنا

12 سبتمبر 2022 الساعة 12 و08 دقيقة
ولد محم: تفاصيل علاقاتي السياسية والشخصية مع الرئيس السابق أمرٌ (...)
طباعة

منذ تم تقييد حرية الرئيس السابق من طرف القضاء الموريتاني توقفت عن الكتابة عن أي موضوع متعلق به، لأني لا أرى من النّبل أو الشهامة الحديث في مواجهة من لا يملك وسيلة الرد عليّ مهما كانت درجة الخلاف معه.
وسجلت في التدوينة السابقة رأيي الشخصي حول موضوع احترام هذا القضاء لآجال المراقبة القضائية التي بموجبها أطلق سراحه، والتي تعامل معها الرئيس السابق وكأنها نصر شخصي له، رغم أنها مجرد إجراءات قضائية تم احترامها من طرف القضاء وتعاملت معها السلطة التنفيذية بإيجابية يقتضيها مبدأ الفصل بين السلطات واحترام قرارات القضاء، وهما حقيقتان جديرتان بلفت انتباه كل رجل قانون وعدالة، رغم أن أدلة الإدانة تتعضد مع الوقت وتكفي ضخامة المحجوزات دليلا على ذلك.
مذكرا كذلك بالعنتريات التي دفعت القضاء إلى تقييد حريته، وإمكان عودة القضاء إلى نفس القرار على قاعدة " وإن عدتم عدنا"،
ما أريد أريد التنبيه إليه هو أن تفاصيل علاقاتي السياسية والشخصية مع الرئيس السابق أمرٌ لا يتجاوزنا، وكلانا من يقرر فيه أو يملك حق تقييمه، ولا توجد به مساحة تسع أي شخص ثالث مهما كان.
أما لذبابه الاليكتروني مدفوع الثمن: "سلام عليكم ….." الآية.
من صفحة الوزير السابق سيدي محمد ولد محم