الثلاثاء
2023/01/31
آخر تحديث
الثلاثاء 31 يناير 2023

أبرز المحطات في رحلة الملكة إليزابيث الأخيرة

19 سبتمبر 2022 الساعة 08 و14 دقيقة
أبرز المحطات في رحلة الملكة إليزابيث الأخيرة
طباعة

ستقام الجنازة الرسمية للملكة إليزابيث في لندن اليوم الاثنين بحضور عدد من زعماء العالم وأفراد العائلة المالكة وغيرهم من الشخصيات المرموقة والنخبة السياسية وقادة الجيش والقضاء والمنظمات الخيرية في بريطانيا.

ويقيم الملك تشارلز الثالث حفل استقبال لمئات من الزعماء وكبار الشخصيات من بلدان مختلفة، بقصر باكنغهام في وقت لاحق يوم الأحد، قبل جنازة الملكة إليزابيث الثانية المقررة يوم الاثنين.

وكشف تقرير لوكالة "رويترز" تفاصيل الجنازة الملكية الخاصة بالراحلة، من قاعة وستمنستر إلى كنيسة الملك جورج السادس:

 تنتهي فترة بقاء الملكة في قاعة وستمنستر في الساعة 05:30 بتوقيت غرينتش يوم الاثنين.

 بعد الساعة 10:35 صباحا بقليل، ستقوم مجموعة برفع النعش ونقله إلى "عربة المدفع الرسمية" التابعة للبحرية الملكية.

وعربة المدفع الرسمية هي عربة مدفع ميدانية سبق استخدامها في جنازات الملكة فيكتوريا والملك إدوارد السابع والملك جورج الخامس والملك جورج السادس وونستون تشرشل واللورد لويس مونتباتن.

 سيعمد 142 فردا من البحرية الملكية إلى سحب عربة المدفع التي ستنطلق عند الساعة 10:44 صباحا.

 سيصطف على جانبي الطريق عناصر من البحرية الملكية ومشاة البحرية الملكية. وسيمر الموكب بساحة البرلمان حيث سيشكل أفراد من البحرية والجيش والقوات الجوية حرس الشرف، ترافقهم فرقة من مشاة البحرية الملكية.

 سيسير الملك تشارلز وأفراد العائلة المالكة خلف النعش، وسيصل الموكب إلى البوابة الغربية لكنيسة وستمنستر الساعة 10:52 صباحا.

 ستجتمع قيادات الدولة وممثلو الحكومات في الخارج، ومنها العائلات الملكية الأجنبية، والحكام العامون ورؤساء وزراء الدول والمناطق المنضوية تحت التاج البريطاني في المستشفى الملكي في تشيلسي ويتوجهون معا إلى الكنيسة.

 المراسم ستقام بمشاركة ممثلين عن الدول والمناطق التي يرأسها ملك بريطانيا، والكومنولث، والبرلمان، والبرلمانات المفوضة، والجمعيات الخيرية، والمؤسسات، بالإضافة إلى سلطات القانون وخدمات الطوارئ.

 ستبدأ الجنازة الرسمية الساعة 10:00 بتوقيت غرينتش، بقيادة رئيس فرع كنيسة وستمنستر. وستقوم رئيسة الوزراء ليز تراس والأمين العام للكومنولث بإلقاء كلمة.

 العظة سيلقيها رئيس أساقفة كانتربري، بينما سيقوم كبير الكهنة بإعلان البركة.

 القداس سينتهي عند الساعة 11:55 صباحا تقريبا تتبعه دقيقتا صمت في الكنيسة وفي جميع أنحاء المملكة المتحدة، وستتجنب الطائرات التحليق فوق وسط لندن.

 الجنازة الرسمية ستنتهي عند الثانية عشر ظهرا بعزف للنشيد الوطني وعزف جنائزي.

 حاملو النعش سيعيدونه إلى عربة المدفع، وستسير خلفها العائلة المالكة.

 في الساعة 12:15 ظهرا، سينطلق موكب يضم الملك وبعض أفراد العائلة المالكة إلى قوس ولنغتون في هايد بارك كورنر، وستتبعهم عقيلة الملك كاميلا وزوجات وليام وهاري والأمير إدوارد، كيت وميغان وصوفي، بالسيارة.

 سيصل الموكب الساعة الواحدة ظهرا إلى قوس ولنغتون، حيث سيُوضع النعش على عربة للانتقال إلى وندسور، وستتوجه العائلة المالكة إلى ذات المكان بالسيارة.

 عند الساعة 3:10 بعد الظهر سيبدأ موكب في وندسور، وسينضم إليه الملك وأعضاء آخرون من العائلة المالكة في الساعة 15:40 من بعد الظهر.

 سيتوقف الموكب أسفل الدرج الغربي لكنيسة القديس جورج الساعة 15:53 بعد الظهر.

 قداس الوداع الأخير سيكون عند الساعة 16:00 بعد الظهر، ويقوده رجال الدين في الكنائس القريبة من مقارها المختلفة.

وسيكون من بين المصلين طاقم الملكة الشخصي بالإضافة إلى الحكام ورؤساء الدول التي يظل فيها العاهل البريطاني حاكما للدولة.

 قبل الترنيمة الأخيرة، ستتم إزالة تاج الإمبراطورية والكرة والصولجان من النعش ووضعها على المذبح.

 سيبارك رئيس أساقفة كانتربري، ويتلو ترنيمة "حفظ الله الملك".

 عند الساعة 19:30 مساء ستحضر الأسرة مراسم دفن خاصة. ومن المقرر دفن الملكة مع زوجها الأمير فيليب في كنيسة الملك جورج السادس التذكارية.