الأربعاء
2023/02/1
آخر تحديث
الأربعاء 1 فبراير 2023

رئيس المجلس الأعلى للتهذيب: على الجميع تضافر الجهود لنجاح السنة الدراسية

31 أكتوبر 2022 الساعة 17 و25 دقيقة
رئيس المجلس الأعلى للتهذيب: على الجميع تضافر الجهود لنجاح السنة (...)
طباعة

بدأت صباح اليوم الأثنين الدورة العادية للمجلس الأعلى للتهذيب، حيث يتضمن جدول أعمالها قراءة المرسوم 2022-073 المنشئ للمجلس الأعلى للتهذيب وتشكيل اللجان القطاعية والمكتب التنفيذي والمصادقة على مشروع النظام الداخلي وعرض تنفيذي للنصف السنوي لميزانية2022،ومشروع ميزانية 2023, وقضايا مختلفة.

وفي افتتاح الدورة أكد رئيس المجلس الأعلى للتهذيب با عثمان أن الدورة تكتسي أهمية بالغة باعتبارها تنعقدفي ظرف يشكل نقطة تحول وطني حاسم يتميز بالمصادقة على القانون المتعلق بإصلاح النظام التربوي الوطني الذي كان موضوع جلسات تشاور موسع وشامل بين جميع الفاعلين في النظام التربوي ومكونات المجتمع،.

واضاف الرئيس أن الاجتماع يتزامن مع الافتتاح المدرسي والجامعي للسنة الدراسية الجديدة والتي حظيت مراسيم افتتاحها بتنظيم يوم للتعليم في 28سبتمبر بقصرالمؤتمرات قدم فيه رئيس الجمهورية خطابا أكدفيه أن الافتتاح مثقل بتحديات جسام، مما يتطلب من الجميع تضافر الجهود لنجاح السنة الدراسية الفريدة من نوعها.

وقال با عثمان إن التعليم يحظى بمكانة رفيعة المستوى على مر العصور وفي كافة حضارات الأمم والشعوب بوصفه مكانا يتحدد فيه مستقبل الطفل وتتفتق فيه مواهبه وتكوين قدراته على الحكم وتنمية روح النقدلديه وتثقيفه من خلال نقل المعارف.

للإشارة فإن المجلس الأعلى للتهذيب هيئة مستقلة واستشارية في خدمة قطاع التهذيب، وتخضع لوصاية رئاسة الجمهورية، ومن ضمن مهامه، السهر على احترام خيارات التعليم الكبرى للدولة وتقويم تنفيذ القوانين والنظم المتضمنة للإصلاحات والتوجيهات المتعلقة بقطاع التهذيب ومدى تطابقها مع السياسات التربوية.