السبت
2022/12/3
آخر تحديث
السبت 3 دجمبر 2022

التقدم الجارف لـ"التقنيات الرائدة" يمارس سحراً رهيباً على الأجيال الجديدة

16 نوفمبر 2022 الساعة 10 و30 دقيقة
التقدم الجارف لـ
المرابط لخديم
طباعة

ما أكثر مايثار هذه الأيام في هذا الفضاء الازرق ولعل قضية ابن صديقي Ahmed Ould Abba التي تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي الاسبوع الماضي وماقيل فيها لم يلفت انتباهي الى ان وصلت صفحتي كلمة صديق أحمد ولد آب..
ما اود قوله زيادة على ماقاله هو ان هذا المجتمع له خصوصيات صنعتها الظروف في زمن معين: كالعربي أو الزاوي او الشرائح الاخرى....!!
هذه الاصول التي يتمسك بها البعض قد تكون وقد لاتكون فالمراجع الموجودة غير دقيقة بدليل أن تحليل الحمض النووي DNA والذي عمله بعض الافراد الذين كانوا يظنون انهم عرب جاؤا عكس ذالك وكذالك العكس فهناك من عمل التجربة وهو في عرف البيظان من شربحة معية جاءت فحوصه بأن اصله شريف وهكذا...
هذا الذي حدث لا يخص شريحة بعينها فهناك عائلات من نفس الشريحة لاتتزاوج في مابينها وهذا ينسحب على الجميع !!
الفن او الحدادة او العربي او الزاوي انما هي وظائف أوجدها العقل الجمعي (لخيام) وتمسك بها لأنه ببساطة لم يعمل شيء يذكر في هذه الحياة حتى يتخطى هذه العادات التي اصبحت متجاوزة بلسان الحال فالماديات وفردنة الوجود الانساني تفرض نفسها !! وهذا يظهر أن الأمور غير المهمة تحتل المقام الأول في حياتهم، والمشاغل التي لا تنتهي تسلبهم وقتهم وتستعبدهم. فقد أصبحوا من السطحية عاجزين عن فهم الحياة بصورة طبيعية.
فالتقدم الجارف لـ"التقنيات الرائدة" يمارس سحراً رهيباً على الأجيال الجديدة. وإنَّا لنشهد تمجيداً للفتوحات المادية وللسرعة...
حيث أنتجت تحولا نوعيا بطيئا تمثل في بروز مشاكل متعلقة بالحياة الخاصة، مشاكل حول الحياة الشخصية المستقلة مست بالأساس الطبقة المتوسطة والعمالية، ويتعلق الأمر بتطوير ظاهرة جديدة داخل الحياة الشخصية، إنها فردنه الوجود الإنساني. حسب تعبير ادخارمور مضيفا أن خاصية الثقافة الجماهيرية تتمثل في كونها ستوفر للفئات الاجتماعية الصاعدة (طبقة متوسطة)، شباب، نساء، صورا إدراكية وقيما ونماذج سلوك جديدة أبطالها: الشخصيات السينمائية، ونجوم الموضة، ومقولاتها: المغامرة، والحرية الفردية، وغاياتها: الحياة والسعادة، والمتعة...الخ).
والمجتمع لايعي ماحوله وفضل ان يدافع عن عادات وتقاليد ولى زمانها!!
ولايزال في برجه العاجي حائرا بين جهل أبنائه وعجز علمائه حتى اصبح يعيش بلا هدف في الحياة ويغرد عكس المجتمعات الاخرى !!

http://aqlame.com/node/916?fbclid=I...

لمرابط ولد لخديم