الثلاثاء
2023/01/31
آخر تحديث
الثلاثاء 31 يناير 2023

حذار من تغول القبيلة..

15 يناير 2023 الساعة 17 و06 دقيقة
حذار من تغول القبيلة..
طباعة

يقول المؤرخون إن القبيلة تتنافى مع الدولة عموما والدولة الوطنية الحديثة بشكل خاص، لأن المواطنين متراتبين لدى القبيلة (ابن القبيلة قبل صفة المواطنة في المرتبة) بينهما هم متساوون لدى الدولة الوطنية الحديثة..
الذي بدأت أرصده كمؤرخ أن رجال القبائل كانوا منذ بدء الديمقراطية 1991 يحشدون القبيلة لدعم النظام في وجه المعارضة، واليوم عندما ضعفت المعارضة أصبحوا يحشودون القبيلة لدعم أنفسهم، وذلك طبعا ضد بعضهم البعض، تحن مسميات وأحلاف مختلفة وهذا على المدى المتوسط والبعيد أمر بالغ الخطورة بلا شك.. الضمير الجمعي السياسي للدولة الوطنية هو الأحزاب لا غير، والقبيلة لها حدود يجب ألا تتعداها...
من صفحة الإعلامي الحسين بن محنض