الجمعة
2019/07/19
آخر تحديث
الخميس 18 تموز (يوليو) 2019
ads
ads

لماذا أعارض غزواني ولماذا أساند ولد بوبكر

7 حزيران (يونيو) 2019 الساعة 17 و51 دقيقة
لماذا أعارض غزواني ولماذا أساند ولد بوبكر
طباعة

أعارض غزواني لأنه شريك في وأد أول تجربة ديمقراطية شهد العالم بنزاهتها
فأنقلب هو و رفيقه عليها بسبب تجريدهما من وظيفتهما التي لم يكونا على قدر المسؤولية في تحملها

أعارض غزواني لأنه الرجل الثاني في نظام هو أفسد نظام عرفته موريتانيا و ما قضية ملياري دبي عنا ببعيد

أعارض غزواني لأنه شريك في عشرية سوداء أهلكت الحرث و النسل و أيبست الزرع و الضرع و لم تبق للناس من شيء

أعارض غزواني لأنه يثني على فترة رفيقه و يعتبرها فترة ازدهار و نماء
و لأنه أصر على متابعة نهج عزيز و أعتبره قدوة له في الحكم

أعارض غزواني لأنه عسكري لا خبرة له في السياسة و لا اﻹدارة و لا دراية له بشؤون الحكم

و أساند ول بو بكر لأنه إداري عارف باﻹدارة خبير بها

أساند ول بو بكر لأنه شغل أعلى الوظائف في الدولة و خرج منها أبيض الكفين لا شهبة تلاحقه من سرقة أو زبونية أو محسوبية

أساند ول بو بكر لأنه رجل مدني ذا ثقافة واسعة و صاحب دبلماسية عريقة و شخصية هادئة مقنعة

أساند ول بو بكر لأن حزبا سياسيا مشهود له باﻹستقامة و النزاهة و نظافة اليد و الوطنية و خدمة الناس و اﻹخلاص للوطن
اختاروه و رشحوه عن وعي و دراية و بعد بحث عميق

و من يختاره أهل الاصلاح فهو أهل لأن يكون من المصلحين

#بوبكر خياري

الله غالب
محمد محمود محفوظ دادة