نهج عزيز: النهب وتدمير الأخلاق وبنية المجتمع والدولة

تدوينات

قيل أن حركة ضمير ومقاومة "نبراس الرفض "دعمت في الأخير المأمورية الثالثة لعزيز عن طريق غزواني فهل يبقى لهذا الإسم البديع دلالته القنوعة عندما تدعم انقلابي وامتداد لنظام فاسد ولمرشح يتبجح بأنه استمرار للنهج والكل يعرف نهج عزيز: النهب وتدمير الأخلاق وبنية المجتمع والدولة فأين تطلعات حركة "ضمير ومقاومة "في هذا النهج!
من صفحة الإعلامي Mohamed Mahmoud Bakar