الأحد
2019/12/8
آخر تحديث
السبت 7 كانون الأول (ديسمبر) 2019
ads
ads

أحد حضور اجتماع البارحة: لم يتم التطرق لعودة ولد عبد العزيز إطلاقا ولا لإنشاء حزب بديل للحزب الحاكم

11 تشرين الأول (أكتوبر) 2019 الساعة 14 و56 دقيقة
أحد حضور اجتماع البارحة: لم يتم التطرق لعودة ولد عبد العزيز (...)
طباعة

قال مصدر كان ضمن مجموعة كبيرة لبت دعوة العشاء التي تقدم بها القاضي فضيلي ولد الرايس الليلة البارحة في منزله، في ضواحي نواكشوط - لشخصيات وازنة من مختلف الطيف السياسي الداعم لمحمد ولد الشيخ الغزواني ضمت برلمانيين حاليين، ووزراء وبرلمانيين سابقيين ، وقيادات مجتمعية ناشطة في الحقل السياسي - أن هذه المجموعة غير متجانسة وغير منتظمة في علاقة محددة ، ولا تنتمي لجهة واحدة ولا لتيار واحد، ومن بينها رئيس حزب سياسي ، أن الإجتماع لم يكن تحت شعار أوهدف محدد،لكن بالفعل تم تناول أطراف حديث سياسي واسع من هنا وهناك، وتم التطرق للكثير من القضايا الوطنية من أبرزها غياب ذراع سياسي للنظام أو للرئيس الحالي، ونقاش الوضعية السياسية والإقتصادية، للبلد ولم يتم الخروج بأي توصية، ولا رأي مُسيطر ، ولم تتم بلورة فكرة معينة ،سوى العودة للإجتماع مرة أخرى ومواصلة التشاور ، وأضاف المصدر للعلم أن الموضوع تم تحميله أكثر من حقيقته ومضامينه ،وقد حضر الإجتماع كلا من :
جبريل ولد عبد الله
محمد المختار الزامل
محمد يحي حرمه
محمد ولد ديدي
حمادي ولد اميمو
سيدنا سوخنا
يحي ولد سيد المصطف
محمد ولد ارزيزيم
الناجي ولد محمد محمود
د غلام ولد احمد
اقريني ولد محمدفال
يحي ولد لبات
ادومو ولدعبدي ولد اجيد
صمب ولد السالك
احمد ولد بدي
احبيب ولد اجاه
عبد الرحمن ولد الصبار
جمال ولد اليدالي
دالطيب ولد اخيارهم
جدو ولد خطري ولد جدو
فاضيلي ولد الرايس
الخليل ولد الطيب