الأحد
2019/12/15
آخر تحديث
السبت 14 كانون الأول (ديسمبر) 2019
ads
ads

صحيفة دولية: نواب في الأغلبية يعتبرون استقبال “عزيز” استقبالا لشخص مطلوب للعدالة

28 تشرين الأول (أكتوبر) 2019 الساعة 15 و30 دقيقة
صحيفة دولية: نواب في الأغلبية يعتبرون استقبال “عزيز” استقبالا (...)
طباعة

قالت صحيفة futureafrique إن برلمانيين من الأغلبية في البرلمان الحالي وكذلك السابق يعبؤون ضد رجوع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز، وضد إقامة استقبال له كما أكد مصدر برلماني، حسب الصحيفة، والذي قال ٱنه من غير المقبول الاحتفاء بشخص يطالب أشخاص آخرون بمحاكمته.
هذا وكان الأسبوع الماضي عرف اختيار حبيب ولد آجاه نائب مونكل و المقرب من الرئيس الحالي ولد الغزواني كرئيس للفريق البرلماني لحزب الاتحاد من أجل للجمهورية، خلفا للبرلماني محمد يحيى ولد الخرشي المقرب من الرئيس السابق عزيز.
و تتواصل الحوارات و المشاورات من أجل إبدال المقربين من الرئيس السابق بآخرين مقربين للحكم الحالي-حسب الصحيفة- وذلك من أجل قطع الطريق أمام رجوع ولد عبد العزيز للسلطة، لما بشكله من خطر على استقرار البلد.
إلا أن الصحيفة أشارت إلى أنه “رغم كل هذه الحملات فما زال بعض أنصار الرئيس السابق يعبؤون له، ويريدون إقناع الشعب بأنه الرجل الأقوي الذي يستطيع أن يخرج البلاد من الأزمة الاقتصادية الحالية، ويصمون الآذان عن الأصوات التي ترتفع قائلة إن الرئيس السابق هو السبب وراء كل الأزمات التي تعاني منها البلاد حالياً”.
تقدمي