الخميس
2020/04/2
آخر تحديث
الأربعاء 1 نيسان (أبريل) 2020
ads
ads

تقرير دولي: موريتانيا تعرضت دون علمها لتجسس ألماني-أمريكي

15 شباط (فبراير) 2020 الساعة 19 و10 دقيقة
تقرير دولي: موريتانيا تعرضت دون علمها لتجسس ألماني-أمريكي
طباعة

حسب تقرير نشر، يوم 11 فبراير 2020، في صحيفة "واشنطن بوست" واسعة الانتشار، فإن الولايات المتحدة وألمانيا (الغربية حينها) تجسستا لسنوات عديدة على عدة دول من بينها موريتانيا عن طريق شركة لبيع آليات فك التشفير كانت تتخذ من سويسرا مقرا لها.

وجاء في التقرير ان وكلاء الاستخبارات الألمانية والأمريكية أنشأوا شركة باسم Crypto AG, كانت تبيع منتجاتها إلى العديد من دول العالم دون أن يعلم الزبناء أن كل ما تفك الدول الزبونة شفرته من المعلومات الحساسة تنتقل تفاصيله مباشرة إلى مخابرات البلدين المذكورين.

وأكد التقرير أن 18 بلدا إفريقيا كانت ضحية لهذا التجسس بما فيها موريتانيا وتونس وليبيا. وأكد التقرير أن أربع دول، على الأقل، كانت على علم بعملية التجسس وأنها استفادت منها، هي إسرائيل والسويد وسويسرا وبريطانيا.

وذكرت الصحيفة ان السلطات السويسرية أعلنت عن فتح تحقيق في موضوع استغلال الشركة المذكورة من قبل الاستخبارات الغربية والألمانية.