الثلاثاء
2021/01/26
آخر تحديث
الثلاثاء 26 كانون الثاني (يناير) 2021

مصدر برلماني: لا خلافات وسنعزز صلاحيات اللجنة من خلال تغيير المادة 50 من النظام الداخلي

27 نيسان (أبريل) 2020 الساعة 17 و42 دقيقة
مصدر برلماني: لا خلافات وسنعزز صلاحيات اللجنة من خلال تغيير (...)
طباعة

نفى مصدر برلماني أن يكون اجتماع الفريق البرلماني للحزب الحاكم اليوم من أجل الضغط على رئيس البرلمان، أو على لجنة التحقيق البرلمانية.
وأوضح المصدر فى تصريح لوكالة العلم أن الاجتماع ناقش عددا من القضايا من ضمنها استياء بعض البرلمانيين من معاملة قوى الأمن لهم أثناء ساعات الحظر. فيما عبر بعضهم عن استيائه من عدم اكتراث الحكومة بطلبات النواب وبالمشاكل التى يطرحونها عن دوائرهم ومواطنيهم.

وحسب المصدر دائما فإن النواب ألحوا على ضرورة أن يطرح رئيس الحزب قضية عدم اعتبار السلطة التنفيذية لهم، حتى أن بعضهم اتهم السلطات الإدارية فى الداخل بتعمد تهميش النواب لصالح المنتخبين المحليين (العمد).

وفى سياق الحديث عن الخلافات داخل البرلمان، والتى فجرتها تصريحات النائب لمرابط ولد بناهى الناطق الرسمي باسم لجنة التحقيق البرلمانية، أوضح المصدر أن تلك الخلافات تم تجاوزها، وأن البرلمان يعكف حاليا على تعزيز وتقوية سلطات اللجنة من خلال إدخال تغييرات على المادة 50 من النظام الداخلي، مشددا على استبعاد الاستماع لرئيس البرلمان.

وكانت التوزيعات الحكومية، وخاصة ما يتعلق منها بالأعلاف، قد أججت الخلافات المحلية فى الولايات الداخلية، بين الأحلاف المتصارعة، حيث سعى كل حلف إلى الاستحواذ عل نصيب الأسد من الكعكة، وهو ما أحيى الصراعات من جديد بين المنتخبين والسلطات الإدارية، وجعل كل طرف يتهم الآخر.