الاثنين
2020/07/6
آخر تحديث
الأحد 5 تموز (يوليو) 2020
ads
ads

ماهي دواعي استدعاء ولد البشير في ملفات لا علاقة له بها

22 أيار (مايو) 2020 الساعة 09 و00 دقيقة
ماهي دواعي استدعاء ولد البشير في ملفات لا علاقة له (...)
طباعة

استدعت لجنة التحقيق البرلمانية الوزير الأول السابق والأمين العام لرئاسة الجمهورية الحالي المهندس أحمد سالم ولد البشير للمرة الثانية رغم تقديمه الأدلة الدامغة على عدم وجود أي علاقة له بملفات الطاقة التي تحقق فيها اللجنة ،سواء منها مايتعلق بالطاقة الشمسية التي أوضح ولد البشير عدم وجود علاقة له بها كما وقد تعرّف خبراء اللجنة في حينها على المسؤول الفعلي عن تلك الملفات لتستدعيه اللجنة مرة اخرى مستفسرة هذه المرة عن مشروع خطوط الكهرباء الرابطة بين انواكشوط وانواذيبو والتي كان الرجل حينها يشغل منصب المدير العام لشركة الوطنية للصناعة والمناجم (اسنيم)مما يؤكد حسب مراقبين ان في اللجنة او معاونيها من تعمد تضليلها لدفع التهمة عنه او عن من يهمه امره خاصة ان السرية طبعت معظم إستدعاءات اللجنة ومداولاتها بينما ينتشر خبر إستدعاء ولد البشير حتى قبل مثوله امامها مما يوحي ان في الأمر مكيدة وتضليلا للتحقيقات وإستهدافا لشخصيات في مواضع لا علاقة لها بها لتختلط الملفات على اللجنة ويفلت المفسدون من المحاسبة.
نقلا عن صحيفة الجمهورية