الاثنين
2020/10/26
آخر تحديث
السبت 24 تشرين الأول (أكتوبر) 2020

عزيز: غزواني قطع الصلة بي بعد تعيين الوزير الأول .. وسأترشح لأول انتخابات برلمانية..

10 حزيران (يونيو) 2020 الساعة 10 و34 دقيقة
عزيز: غزواني قطع الصلة بي بعد تعيين الوزير الأول .. وسأترشح (...)
طباعة

العلم – خاص - قال الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إنه رتب جميع الأمور مع الرئيس الحالى محمد ولد الشيخ الغزواني قبل مغادرته أرض الوطن بداية أغشت 2019م، وإنه ظل على صلة به يتشاور معه فى جميع أمور الدولة، بما فى ذلك تعيين الوزير الأول إلى أن انقطع عنه فجأة دون أن يعرف السبب .

جاءت هذه التصريحات ضمن لقاء جمع قبل أيام ولد عبد العزيز بأحد أصدقائه في بنشاب حيث يقوم بعزلة هناك مع بداية تفشي كورونا، ونقل المصدر عنه اهتمامه الكبير بالحضور فى البرلمان والميدان السياسي، حيث أكد له ولد عبد العزيز نيته الترشح فى أول انتخابات برلمانية، و ترشيح لوائح متعددة في تلك الإستحقاقات، مشددا على ضرورة الحضور فى البرلمان.

وأضاف المصدر أن ولد عبد العزيز أكد له أيضا استعداده الكامل لتلبية أي دعوة يتلقاها من لجنة التحقيق البرلمانية.

وعن قضية صوملك وفواتير الكهرباء أبرز المصدر أن ولد عبد العزيز يُرجعها إلى خلافاته مع المدير الجديد للشركة، مدعيا عدم علمه بملابسات إدخال الكهرباء إلى دوره ومصانعه لأنها كانت مسندة لرجال وعمال تصرفوا فيها دون علمي – يقول ولد العزيز- .

ولاحظ المصدر أن ولد عبد العزيز يتحدث كثيرا، وأن خسارته للحزب، وإخراجه من الحلبة، أمور ما زالت تؤرقه.