الأحد
2021/09/26
آخر تحديث
الجمعة 24 سبتمبر 2021

هل يصلح الكسكس ما أفسدته السياسة في المغرب العربي؟

29 دجمبر 2018 الساعة 11 و26 دقيقة
هل يصلح الكسكس ما أفسدته السياسة في المغرب العربي؟
طباعة

تسعى دول المغرب العربي إلى إدراج طبق “الكسكس” التقليدي الشهير ضمن قائمة التراث العالمي، لأول مرة من أجل تسجيله تراثا إنسانيا مغاربيا. وحسب قناة “النهار” الجزائرية، فإن الدول المغاربية الأربع، موريتانيا والمغرب والجزائر وتونس، نجحت في الخروج بقرار موحد ومتفق عليه بخصوص تقديم ملف مشترك لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”.
وهذه هي المرة الأولى التي تبادر فيها دول المغرب العربي إلى السعي نحو تصنيف تراث مشترك بينها على قائمة التراث.

وسبق للوزير الأول الجزائري، أحمد أويحيى، أن خرج بتصريحات يهاجم فيها المغرب، ويتهمه باحتكار طبق “الكسكس” المغاربي.
وألمح الوزير الأول الجزائري إلى انزعاجه من إعلان المغرب “الكسكس” طبقاً من التراث المحلي له، وسعيه إلى تسجيله لدى منظمة “اليونسك” باسمه.
وينتشر طبق “الكسكس” في دول المغرب العربي، إضافة إلى مصر، وتجاوزت شهرته حدود هذه الدول.