الثلاثاء
2020/11/24
آخر تحديث
الثلاثاء 24 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

مصادر بنواذيبو: السلطات تأمر بنقل مادة الأمونيوم الخطيرة التي سببت انفجار بيروت من ميناء نواذيبو(صور)

10 آب (أغسطس) 2020 الساعة 15 و32 دقيقة
مصادر بنواذيبو: السلطات تأمر بنقل مادة الأمونيوم الخطيرة التي (...)
طباعة

قالت مصادر خاصة إن السلطات الإدارية بنواذيبو امرت القائمين على مكان تخزين مادة نترات الأمونيوم الخطيرة بميناء نواذيبو بنقلها الى مكان آخر أكثر أمنا.
وقالت المصدر ان عمدة انواذيبو وواليها زارا المكان.
المصادر أكدت ان أكثر من 800 طن من نترات الأمونيوم مخزنة بطريقة سيئة فى ميناء انواذيبو، وهي مواد قابلة للاشتعال ومحزنة غير بعيد من شركة إيداع المنتجات النفطية، وكذلك بالقرب من محطة الكهرباء وشركة الغاز.
وكانت العلم قد نشرت قبل يومين تقريرا يتعلق بهذه وخطرها على مدينة نواذيبو، منبهة السلطات الى تدارك الوضع قبل فوات الأوان، وهذا رابط التقرير:

http://elalem.info/article5465.html

وكتب الصحفي الحسين بن محنض:
بالأمس زرت بمعية أحد ناشطي المجتمع المدني (الأخ الكريم محمد الأمين ولد گريميش) أهم مرافق انواذيبو الحيوية، حيث التقطت صورا من مستودع مادة النيرات بميناء انواذيبو شديدة الانفجار التي ألحقت كارثة بلبنان قبل أيام.. واليوم علمت أن الوالي قام بزيارة تفقدية لهذا المستودع، الذي قال مسؤولو الشركة التي تورد هذه المادة لصالح بعض شركات التنقيب عن طريق ميناء نواذيبو المستقل للصحافة المحلية إنه يضم الآن حوالي 4000 طن بدلا من 1000 أو 1500 طن في الأحوال العادية بسبب ظروف كورونا.. نصيحتي للشركة وللسلطات أن تبني مستودعات خارج المدينة لمثل هذه المواد على غرار المخازن (انظر الصور)التي كانت مبنية في الثمانينات شمال انواذيبو في الموضع الذي يعرف الإن بالمتفجرات، والتي أصبحت الآن متهالكة بعد أن وصل إليها التمدد السكاني..
من فضلكم لا تجعلوا أمنكم وأمن عاصمتكم الاقتصادية في خطر... هذه نصيحتي لكم...

وكتب المدون الحافظ الحاج المختار:
نترات الأمونيوم هو مركب كيميائي له الصيغة NH₄NO₃، وهي مادة صلبة بلورية بيضاء وقابلة للذوبان في الماء و تستخدم اصلا في الزراعة كسماد لكن استخدامها الرئيسي الآخر هو كعنصر من المخاليط المتفجرة المستخدمة في التعدين والمحاجر والبناء المدني.

من المهم جداً أن نعرف أن مادة الأمونيا NH3 من أهم الأكتشافات التى توصل لها الأنسان ومكتشفها العالم هابر وسميت بأسمه عملية هابر Haber Process وهي طريقة تجارية لإنتاج النشادر من النيتروجين والهيدروجين و قد سجَّل براءة اختراعها في عام 1910م.

‏وهذه المادة هي أساس استمرار الحياة على كوكب الأرض فبدونها سيتعذر توفير غذاء كافي لميارات البشر الموجودين الآن، والسبب أن الأمونيا هي مصدر الأسمدة الكيميائية ولها أنواع متعددة:

‏ Ammonium Nitrate
‏ Ammonium sulfate‏
‏Ammonium carbonate
‏ Urea

و جميعها تساعد في زيادة خصوبة الأرض و إمكانية الاستزراع أكثر من مرة خلال السنة الواحدة وزيادة أنتاج المحصول.

اما الانفجارات فهذه المادة لا تنفجر بسهولة إلا في حالة وجود ملوثات (مواد قابلة للاشتعال) أو تعرضها لحرارة أعلى من 210 درجة مئوية و غالبا تكون نتيجة إهمال إجراءات السلامة، والغفلة عن المعايير المعتمدة دولياً، وظروف التخزين السيئة.

يذكر ان مجلس السلامة الكيميائية الامريكي CSB اصدر توصيات في مايخص اجراءات السلامة الخاصة بتخزين والتعامل مع حرائق تتضمن مادة نترات وقال انها تخزن في :

‏-مكان جيد التهوية غير قابل للاشتعال
‏-بعيدا عن المراكز السكانية
‏-عزلها عن مصادر الحرارة أو الاحتراق
‏-تخضع المنشآت التي تخزن فوق 900 كغ لعمليات التفتيش تحت معايير مكافحة الإرهاب.

في الأخير تداول بعض الاخوة صورة تعود لميناء انواذيبو تظهر تواجد هذه المادة في ظروف تخالف اجراءات السلامة و هو امر مخيف و مقلق و يجب على الجميع تحمل المسؤولية و على المواطنين نشر صورة و فيديوهات اماكن تواجد هذه المادة الخطرة لعل الله يحدث بعد ذالك امرا.

الحافظ الحاج المختار