الأحد
2021/10/24
آخر تحديث
السبت 23 أكتوبر 2021

عجبا لمحمد ولد عبد العزيز

31 أغشت 2020 الساعة 19 و01 دقيقة
عجبا لمحمد ولد عبد العزيز
طباعة

عجبا لمحمد ولد عبد العزيز يتحدث عن ضخامة الرواتب وهو الذي أمضى عشر سنوات يتقاضى راتبا قدره 7مليون أوقية لم يتصدق منه على فقير ولم يتبرع منه للجفاف ولا للجوع ولا للعطش ولا للمرض رغم أنه لم يستخدمه حسب إقراره الشخصي ،بل ظل يكدسه حتى اليوم حيث بلغ 940مليون أوقية، راتب لشخص واحد ويساوي ميزانية مجلس الشيوخ سنة ،ميزانية الحرس الرئاسي سنة ،ميزانية الكثير من المرافق العمومية، لماذا لا يتذكر ولد عبد العزيز هذا قبل اليوم من أن راتبه ضخم جدا وعليه أن يتبرع ببعض منه للميزانية أو حتى لهيأة الرحمة التي في الظاهر أنها منظمة غير حكومية وفي الواقع بنية لتمرير الكثير من الصفقات المشبوهة حسب تقرير البرلمان. ويشهد له ولد إزيدبيه بعد ذلك بما ذهب إليه . الحقيقة أن ولد عبد العزيز إحدى أسطع تجليات تبلد الإحساس . كان عليه على الأقل أن يستحي وهو يجلس في مواجهة الإعلام ليغرز سهما قاتلا من التناقض والإعترافات على نفسه ،في نحره .
من صفحة محمد محمود ولد بكار