الأحد
2021/09/19
آخر تحديث
السبت 18 سبتمبر 2021

ولد الغزواني يقوم بزيارة ماراتونية في الحوض الشرقي

10 سبتمبر 2020 الساعة 20 و57 دقيقة
ولد الغزواني يقوم بزيارة ماراتونية في الحوض الشرقي
طباعة

غادر الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني مدينة باسكنو في حدود الثالثة زوال اليوم متوجها إلى مدينة النعمة حيث من المتوقع أن يمضي ليلته هناك في نهاية زيارته للحوض الشرقي، وتأتي هذه الزيارة للوقوف على حقيقة أوضاع المدن الجنوبية والجنوبية الشرقية من ولاية الحوض الشرقي التي تضررت من الأمطار والسيول، وقد حققت هذه الزيارة بعض النتائج المهمة للمواطنين بالنسبة لآستمرار تحمل الدولة لبعض الأعباء مثل مياه الشرب وكذلك تقسيم بعض المعونات الغذائية الشهرية التي تتولى مفوضية الأمن الغذائي تقسيمها ،وقد تعهد الرئيس خلال تصريح أدلى به للوكالة الموريتانية للأنباء على هامش زيارته لمستشفى المدينة، بترميم سد آركن وبناء جسر باسكنو الذي سيرفع الطريق فوق مجرى المياه ويقوم بفك العزلة التي تضربها الأمطار على المدينة في كل موسم خريف ،كما أمر فريقا من وزارة المياه بالبقاء لدراسة وضعية مضخة الصرف الصحي التي اشتكى منها السكان ،وقد أكد الرئيس أن المصالح الحكومية ستظل هناك قريبة من المواطنين في هذا الظرف للتدخل بسرعة ولتسوية المشاكل التي قد تنجر عن هذه الوضعية ، هذا بالنسبة لمدينة باسكنو التي احتشد أهلها خاصة الشباب وبأعداد هائلة لإستقبال الرئيس الذي كان يزور بعض المرافق العمومية والمواقع المتأثرة من فصل الخريف لهذه السنة ،وقد كان في استقبال الرئيس كل من وزير الداخلية ووزير المياه والصرف الصحي ووزيرة الإسكان، كما كان مفوض الأمن الغذائي في تلك المنطقة منذ أيام يشرف على توزيع المواد الغذائية والمساعدات . وفي مدينة عدل بكرو التي يقطنها
60 ألف ساكن والتي تعد مدينة تنموية تجارية ورعوية وأكبر سوق في المنطقة بين مالي موريتاتي حيث ظلت تعاني من العزلة ومن تفشي مرض حمى الملاريا في موسم الخريف بصفة دائمة مع ضعف حضور مصالح الدولة الصحية تحدث رئيس الجمهورية مع عمال المستشفى على هامش زيارته للمدينة للتعرف على حقيقة الوضعية كما واجه نوعان من المطالب سياسية مطالبة بالتمثيل في الحكومة وفي الوظائف العمومية ومطالب أخرى تتمحور حول الإصلاح العقاري ، لم تستطع الناس التجمع بأعداد هائلة بسبب المياه التي تختنق المدينة التي زادت عدد الأمطار هذه السنة على 600ملم وهي زيادة كبيرو بالنسبة لمتوسط المياه السنوي الذي يصل ل 400 ملم وقد أعطى الرئيس التعليمات بإضافة 200 أسرة لإستفادة من المعونات الشهرية التي تدفعها مفوضية الأمن الغذائي للسكان بدل 180 أسرة إلى كما أضاف 1000 أسرة للائحة الأسرة المستفيدة في باسكنو لترتفع إلى 1500 أسرة. هذا ومن المتوقع أن يعود الرئيس صباح غد إلى نواكشوط .