الخميس
2021/08/5
آخر تحديث
الخميس 5 آب (أغسطس) 2021

موريتانيا قد تخسر مركزها كثاني دولة مصدرة لخامات الحديد في إفريقيا سنة 2025

25 تشرين الأول (أكتوبر) 2020 الساعة 19 و00 دقيقة
موريتانيا قد تخسر مركزها كثاني دولة  مصدرة لخامات الحديد في (...)
طباعة

الكونسورتيوم الذي تتزعمه شركة صينية يعلن تخطيطه لبدأ شحن خامات الحديد من منجم سيماندو الغيني سنة 2025 ، ويتوقع أن تصل تكلفة المرحلة الأولى من المشروع حوالي 8 مليارات دولار، بحيث سيتم إنشاء خط سكة حديد بطول 650 كيلم تربط بين منجم سيماندو لخام الحديد وساحل غينيا الأطلسي، وكذلك إنشاء ميناء كبير بالمياه العميقة قادر على استيعاب سفن تصل حمولتها إلى 400 ألف طن بمنطقة ماتاكونج (Matakong) حوالي 50 كلم جنوب العاصمة كوناكري على ساحل المحيط الأطلسي، هذا بالإضافة إلى تطوير المنطقة 1 و2 من المنجم الكبير، ومن المتوقع أن يصل الإنتاج إلى ما بين 60 – 80 مليون طن سنويا في المرحلة الأولى.
المشروع يدخل في إطار الاستراتيجية الصينية الهادفة إلى كسر هيمنة الحليف الأمريكي أستراليا على هذه المادة الاستراتيجية، وكذلك التحكم أكثر في تسعيرها، إذ تعد الصين السوق الأكبرعالميا وتستورد سنويا أكثر من مليار طن.

موضوع ذا صلة