الثلاثاء
2020/12/1
آخر تحديث
الثلاثاء 1 كانون الأول (ديسمبر) 2020

ماذا تحقق بعد 100 يوم من حكومة محمد ولد بلال؟

13 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 الساعة 18 و19 دقيقة
ماذا تحقق بعد 100 يوم من حكومة محمد ولد بلال؟
طباعة

مضت 100 يوم الأولى من حكومة المهندس محمد ولد بلال بطريقة عادية، لا يختلف وضعها كثيرا عن الوضع الذي سبقه. تسيير الأعمال الجارية، تقديم خطط ودراسة لاجتماعات مجلس الوزراء، إصدار تعميمات وقرارات روتينية، دون أن يكون هناك أي إطلاق لإنجازات كبرى ملموسة، ودون أن تظهر أي حركة إعلامية ديناميكية تعطي الانطباع بأن روح عمل جديدة قوية قد بدأت مع مقدم المهندس محمد ولد بلال..
لقد كشف استطلاع نشرناه على الفيسبوك أن أكثر من 90‎%‎ من المعلقين لا يرون أن أي شيء ذي قيمة كبيرة طرأ بعد مقدم الوزير الأول المهندس محمد ولد بلال، وهذا يظهر أنه ليس هناك حتى الآن أي عمل مختلف عما كان قبل مجيئه، أو أن هذا العمل لم يحظ بما يكفي من التغطية الإعلامية بما يكفي لتغيير نظرة الجمهور للوزير الأول الجديد وحكومته، وهذا يستدعي في كلتي الحالتين قيام المهندس محمد ولد بلال لمراجعة أسلوب وأسلوب حكومته كي تضمن في المستقبل حضورا أكثر وفعالية أكبر في المشهد الوطني الحالي.
نقلا عن مجلة المسار