السبت
2021/06/19
آخر تحديث
السبت 19 حزيران (يونيو) 2021

الصندوق لم يؤكل كاملا

1 كانون الثاني (يناير) 2021 الساعة 21 و13 دقيقة
الصندوق لم يؤكل كاملا
سيد محمد اكس ول اكرك
طباعة

يقال إن تخيل الأكل قد يخدع الجوع لكنه لايغني منه.
وهذا هو حال تعهدات الحكام ووعودهم تخدع الشعوب لكنها لاتضع شيئا في أيديهم.

كان ولد الطايع مولعا بالمقارنة بدول الجوار.. لاضير

قال الرئيس السنغالي ماكي صال مساء أمس في خطابه الموجه إلى الشعب السنغالي في نهاية العام 2020:
"عندما دخلت جائحة كوفيد 19” في شهر مارس أنشأت الحكومة برنامجا اقتصاديا اجتماعيا لمواجهتها بقيمة مالية بلغت ألف مليار فرنك سيفا، بتمويل من صندوق الاستجابة والتضامن ضد آثار “كوفيد 19” وأشكر كل من ساهم فيه.
ساعدنا هذا البرنامج على مواجهة الجائحة، وإبقائها تحت السيطرة في جميع أنحاء البلاد، من خلال إنشاء وتجهيز عشرات مراكز علاج الأوبئة.
لدينا حاليًا 72 مركزًا لعلاج الأوبئة (CTE) ، مقابل مركز واحد في بداية وباء كورونا الذي وصل إلى البلاد في 2 مارس 2020".

الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، خلال لقائه مساء أمس الخميس، أعضاء لجنة تسيير الصندوق الخاص للتضامن الاجتماعي ومكافحة فيروس «كورونا»:
"ندرك أن هنالك بعض مظاهر الخلل في تسيير الصندوق الخاص للتضامن الاجتماعي ومكافحة فيروس «كورونا»، ومفتشية الدولة كانت تقوم بعملها طيلة الفترة الماضية".
رصيد الصندوق «يزيد على 29.7 مليار أوقية قديمة، وهو ما يمثل أكثر من 52 في المائة من موارد الصندوق»وهذا بعيد جدا مما يقوله البعض بأن الصندوق لم تعد فيه أوقية واحدة».

كان كلام الرئيس السنغالي مقنعا شفافا يسنده الواقع المنجز على الأرض فلا مكابرة في المحسوس.

أقصى ما يمكن استنتاجه من كلام غزواني هو أن الصندوق (اتخلطْ امعَ قدر من آغراجْ" أو بعبارة ألطف "هنالك بعض مظاهر الخلل في تسيير الصندوق " لكن اطمئنك شعبي العزيز فالمفتشية كانت تقوم بعملها..
أي أنه كلما سُرق مبلغ تأخذ المفتشية به علما!!

واكْتِنْ وَلَّ لخريفْ ءُ عادْ :: امنْ الخيرْ اتْروحْ اظروفَ
وَسينَ عن خِلْگ التسياحْ :: واتْنازلْنَ چَگْـمَ چُوفَ
عادتْ تُوغدْ گاع افْلمراحْ :: هاذَ ماهُ لاهِ يَوْفَ

يضيف غزواني:
صفقات التراضي ..أهيه اختلالات .. وضعية المستشفيات ..
«بعض تلك الصفقات لم ينفذ حتى الآن، وبعضها ألغي لأن أصحابه لم يلتزموا بمواصفات الأسِرة التي توجد في دفاتر الشروط»،
« نأسف لخسارة بعض رجال الأعمال الذين استجلبوا منتجات بغير المواصفات المطلوبة مما حال دون تقبل تسلمها».

ثانيا سرقت من الصندوق نسبة 48% فقط وليس كما يقول بعض المرجفين أن الصندوق لم تعد فيه أوقية واحدة.

خلاصة المقارنة أن الرئيسين مختلفان في الإنفاق على الصالح العام:
لشتان ما بين اليزيدين في الندى :: يزيدِ سليم والأغرِ ابنِ حاتم
فهم الفتى الأزدي إتلاف ماله :: وهم الفتى القيسي جمع الدراهم

كامل التباين

سيد محمد اكس ول اكرك