السبت
2021/07/24
آخر تحديث
الجمعة 23 تموز (يوليو) 2021

مصدر مطلع ينفي مشاركة الجيش بتفتيش منازل عزيز

6 أيار (مايو) 2021 الساعة 22 و53 دقيقة
مصدر مطلع ينفي مشاركة الجيش بتفتيش منازل عزيز
طباعة

نفى مصدر مطلع أن المعلومات التي تم تداولها من أن الهندسة العسكرية شاركت في تنفيذ أمر قاضي التحقيق بتفتيش أماكن الإقامة الترفيهية للرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز غير صحيح البتة، وأن مجموعة تداولت مجموعة من الطلاب بملابس الجيش على أنها بلطجية تابعة لولد عبد العزيز قامت بمحاولة عرقلة سير العدالة من جهة ،وللإيقاع بالجيش في مهام خارج مسؤولياته وتضر بسمعته من جهة أخرى .كما تم أستخدام فوكالات مع بعض تلك الصور على أن هذه المجموعة لبست ملابس الجيش كوسيلة لصد الدرك عن القيام بمهمتهم كأعوان للقضاء .
وقد أدخلت هذه الفوكالات الريبة في نفوس المواطنين وطرحت عدة تساؤلات عن كيف حصلت هذه المجموعة على الملابس العسكرية أولا وهل لهذا الأسلوب المافيوي تأثير على مستقبل الأمن في البلد ثانيا حيث يوجد من يمكنه ارتداء الزي العسكري والتصرف به لأغراض سياسية مثل استخدامه لحماية ولد عبد العزيز لطمس الأدلة التي تبحث عنها العدالة .الأمر الذي لم يقع بالفعل ولم يكن سوى مجموعة من الطلاب يحتجون في مدرستهم من أجل الحصول على شهادات ختم الدروس .