الأربعاء
2022/05/25
آخر تحديث
الأربعاء 25 مايو 2022

مفوضة الأمن الغذائي: الحكومة بصدد مراجعة برنامج أمل حتى يحقق النتائج المطلوبة

26 أغشت 2021 الساعة 17 و58 دقيقة
مفوضة الأمن الغذائي: الحكومة بصدد مراجعة برنامج أمل حتى يحقق (...)
طباعة

أوضحت مفوضة الأمن الغذائي السيدة فاطمة بنت خطري خلال اجتماع عقدته بالسلطات الإدارية والمنتخبين المحليين وممثلين عن التجمعات القروية بمدينة روصو عاصمة ولاية اتراززه أن الجميع ملزم بالتقيد التام بجميع الإجراءات الصحية للوقاية من كوفيد-19 والإقبال على مراكز التلقيح.

وأضافت أن الهدف من زيارتها اليوم هو الاطلاع على أحوال المواطنين والتشاور معهم بشأن تطوير وتحسين برامج وتدخلات مفوضية الأمن الغذائي على مستوى ولاية اترارزه سبيلا إلى جعل تلك البرامج والتدخلات أكثر استجابة لحاجيات المواطنين المستهدفين وذات أثر ملموس في تحسين الظروف المعيشية للسكان.

وأضافت أن تدخلات المفوضية في هذه السنة على مستوى الولاية شملت التوزيع المجاني لـ1170 طنا من مختلف المواد الغذائية لصالح 21658 أسرة وتمويل 86 مشروعا تنمويا مدرا للدخل ومساعدة المتضررين من الأمطار وتوفير 9039 طنا من المواد الغذائية لصالح 178 من حوانيت أمل وتوفير 9247 طنا لصالح 37 نقطة لدعم المنمين ودعم المزارعين بـ11987 طنا من الأسمدة و148 ألف ليتر من المبيدات.

وأشارت المفوضة إلى أنه وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني استفادت ولأول مرة في تاريخ البلاد 100 ألف أسرة من التأمين الصحي المجاني أي ما يناهز 600 ألف ومضاعفة مخصصات التقاعد وتعويضات الارامل والأيتام وصرفها شهريا، كما اسفادت 210 آلاف أسرة متعففة على امتداد التراب الوطني من مساعدات نقدية لمرتين وذلك ما يؤكد حرص فخامة رئيس الجمهورية على إعطاء الأولوية للرفع من المستوى المعيشي والصحي للمواطنين.

وقالت إن هذه البرامج والتدخلات تحققت في كنف جو من الاستقرار والهدوء السياسي والانسجام الاجتماعي بعد تراجع حدة الاحتقان الذي حل محله مشهد تطبعه الثقة بين مختلف الفاعلين السياسيين موالاة ومعارضة، حيث التف الجميع حول النهج الإصلاحي لرئيس الجمهورية ثقة منهم في نيته الصادقة وقدرة برنامجه على النهوض الاقتصادي والاجتماعي في البلد.

وخلال الاجتماع استمعت المفوضة إلى مداخلات الحضور التي أجمعت على الإشادة بالإنجازات التي شهدتها البلاد مؤخرا والتي شملت جميع المجالات الحيوية طبقا للتوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، كما طالب المتدخلون بزيادة حوانيت أمل.

وفي ردها على المتدخلين قالت المفوضة أن المشاكل المطروحة سيتم التغلب عليها في القريب العاجل، مضيفة أن الحكومة بصدد مراجعة برنامج أمل حتى يحقق النتائج المرجوة منه على الوجه الأكمل.

هذا وشملت زيارة المفوضة مخازن المفوضية وبعض حوانيت أمل حيث استمعت إلى شروح وافية من طرف القائمين عليها.