الأحد
2021/09/26
آخر تحديث
الجمعة 24 سبتمبر 2021

الامارات تهدي موريتانيا 100 ألف جرعة من لقاح كورونا

8 سبتمبر 2021 الساعة 07 و50 دقيقة
الامارات تهدي موريتانيا 100 ألف جرعة من لقاح كورونا
طباعة

أشرف معالي وزير الصحة، السيد سيدي ولد الزحاف، اليوم الثلاثاء بمطار نواكشوط الدولي "أم التونسي"، على تسلم 100 ألف جرعة من لقاح كوفيد – 19، ومعدات طبية أخرى، مقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، لبلادنا.

وستساهم هذه المساعدة في دعم جهود بلادنا الرامية إلى السيطرة على الجائحة عبر زيادة أعداد المطعمين للوصول إلى تلقيح أكبر عدد ممكن من المواطنين والمقيمين في البلد.

وأوضح معالي وزير الصحة، في كلمة بالمناسبة، أن هذه هي المرة الخامسة التي يحضر فيها لتسلم مساعدات إماراتية لموريتانيا منذ ظهور الجائحة.

وقدم تشكراته باسم فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، لرئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، على هذه المساعدات التي تدل على متانة العلاقات بين الشعبين الشقيقين وقائدي البلدين.

وثمن معالي الوزير الدور الذي لعبته دولة الإمارات العربية المتحدة منذ ظهور الجائحة وحتى اليوم في دعم بلادنا من خلال المساعدات وتكوين الطواقم الطبية.

وعبر باسم فخامة رئيس الجمهورية والحكومة والشعب الموريتانيين عن امتنانه لدولة الإمارات العربية المتحدة على المساعدات السخية التي ما فتئت تقدمها لبلادنا، شاكرا سفارة دولة الإمارات في نواكشوط على الدور الهام الذي لعبته منذ الوهلة الأولى لظهور الجائحة في التنسيق المحكم بين البلدين.

وبدوره عبر سفير دولة الإمارات العربية المتحدة المعتمد لدى موريتانيا، سعادة السيد حمد غانم حمد المهيري، عن سعادته بوصول هذه المساعدات الطبية الخامسة من نوعها منذ ظهور الجائحة.

وأضاف أنها تتكون من 100 ألف جرعة من لقاح كوفيد - 19، إضافة إلى 15 طنا من الإمدادات الطبية وأجهزة الفحص لدعم جهود الحكومة الموريتانية في الحد من انتشار فيروس كورونا.

وأكد أن موريتانيا والإمارات العربية المتحدة تربطهما علاقات أخوية وتعاون واعد ومثمر في العديد من المجالات التي تخدم المصالح المشتركة للدولتين، مشيرا إلى حرص قائدي البلدين وإرادتهما على تعزيز وتطوير علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين.

وقام معالي وزير الصحة رفقة السفير الإماراتي، بعد ذلك، بزيارة لمستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني، المخصص لمرضى كوفيد - 19.

وأطلع معالي الوزير على ظروف المرضى داخل المستشفى، وحث الطواقم الطبية العاملة فيه على بذل كافة الجهود وإعطاء العناية اللازمة لكافة نزلائه، وتسهيل ولوجهم لمختلف الخدمات الطبية المتوفرة.