الخميس
2022/07/7
آخر تحديث
الأربعاء 6 يوليو 2022

المنقب حمود ولد عبد الكريم الناجي: أدعو إلى مواصلة البحث عن بقية المفقودين في الحادث(صور من الزيارة)

14 فبراير 2022 الساعة 17 و40 دقيقة
المنقب حمود ولد عبد الكريم الناجي: أدعو إلى مواصلة البحث عن (...)
طباعة

قال المنقب حمود ولد عبد الكريم الناجي الوحيد حتى الآن من حادث انهيار بئر للتنقيب في منطقة اصبيبرات قرب الشامي إنه يعبر عن امتنانه وشكره للدولة الموريتانية وخاصة رئيس الجمهورية لجهود الإنقاذ التي تواصلت على مدى أربعة أيام حتى تم العثور عليه حيا.
وأضاف ولد عبد الكريم لوسائل الإعلام العمومي على هامش زيارة تفقد أداها له رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني زوال اليوم الإثنين في المستشفى العسكري بنواكشوط أنه يدعو إلى مواصلة البحث عن بقية المفقودين في الحادث.
وكان الرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني قد اطمأن صباح اليوم الأثنين بالمستشفى العسكري في انواكشوط، على صحة المواطن حمود ولد عبد الكريم، الناجي من أنهيار بئر في منطقة أصبيبرات قرب مدينة الشامي، وتم إخراجه من هذه البئر فجر اليوم.

وقد تم التكفل بجميع تكاليف علاج هذا المواطن، وأجريت له الفحوص الطبية اللازمة بما فيها الفحص بالرنين المغناطيسي، وتتواصل الرعاية الصحية له بالمستشفى العسكري.

ولم يصب هذا المواطن الذي ما زالت آثار التعب والإعياء بادية عليه بسبب طول الفترة التي قضاها تحت الأنقاض، بأي كسور أو نتوءات لله الحمد.

للتذكير فإن هذا المواطن كان ضمن ثمانية منقبين عن الذهب انهارت عليهم بئر فجر يوم الخميس الماضي في منطقة أصبيبيرات بولاية إنشيري، وتم إخراج أربعة منهم أمواتا، ولا يزال البحث جاريا عن الثلاثة الباقين.