الأربعاء
2022/09/28
آخر تحديث
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022

أحزاب معارضة: لا نقبل أي مسؤولية في التأخير في إطلاق الحوار

28 فبراير 2022 الساعة 16 و39 دقيقة
أحزاب معارضة: لا نقبل أي مسؤولية في التأخير في إطلاق (...)
طباعة

أعلنت اتحاد قوى التقدم وائتلاف العيش المشترك وائتلاف العيش المشترك/حقيقة وتصالح والتجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) وتكتل القوى الديمقراطية وحزب التناوب الديمقراطي (ايناد) أنها لا تقبل أي مسؤولية لها في التأخير الملاحظ في إطلاق الحوار.
جاء هذا الاعلان في بيان أصدرته هذه الأحزاب هذا نصه:

على إثر اجتماعها المُنعقد يوم أمس بمقر حزب تواصل، فإن ائتلافات وأحزاب المعارضة الديموقراطية الموقعة لا تقبل أي مسؤولية لها في التأخير الملاحظ في إطلاق الحوار، وتعلن ما يلي:
 التأكيد على بيانها بتاريخ 22 فبراير، في مضمونه وشكله؛
 اعتبارها أنه لم يعد هناك أي مبرر للتأخير في تعيين رئيس اللجنة التحضيرية للحوار، وتشكيلها طبقا للقواعد المتفق عليها في اجتماع 27 أكتوبر 2021؛
 التذكير بأنها سبق وأن عيّنت ممثليها في اللجنة المذكورة قبل أسابيع؛
 تشبثها الراسخ بالحوار كخيار استراتيجي، بهدف الوصول إلى إجماع واسع حول القضايا الوطنية الجوهرية، مما يمهد الطريق لمزيد من الاستقرار والديمقراطية والتنمية؛
 تشكيل لجنة مكلفة بإعادة تقييم الأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية للبلد، منذ مجيئ السلطات الحالية.
نواكشوط 25 رجب 1443-27 فبراير 2022
الائتلافات والأحزاب الموقعة
اتحاد قوى التقدم
ائتلاف العيش المشترك
ائتلاف العيش المشترك/حقيقة وتصالح
التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل)
تكتل القوى الديمقراطية
حزب التناوب الديمقراطي (ايناد)