الأربعاء
2022/05/25
آخر تحديث
الأربعاء 25 مايو 2022

ندوة حول مظاهر التربية السليمة والإرشادات القويمة في منهج شيخنا الشيخ سيد محمد التاگنيتي

27 مارس 2022 الساعة 22 و23 دقيقة
ندوة حول مظاهر التربية السليمة والإرشادات القويمة في منهج شيخنا (...)
طباعة

نظمت يوم السبت بفندق أتلانتيك في انواكشوط أعمال ندوة حول أهمية التربية الصوفية في تزكية النفوس وغرس مبادئ التربية السليمة.

وقد أشرف على انطلاق أشغال الندوة مدير التوجيه الإسلامي السيد محمد الأمين ولد شيخنا ممثلا لمعالي وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي وذلك تحت عنوان "مظاهر التربية السليمة والإرشادات القويمة في منهج شيخنا الشيخ سيد محمد التاگنيتي".

وتهدف هذه الندوة التي ينظمها "المجمع الثقافي للشيخ سيدي محمد التاگنيتي" إلى التعريف بالشيخ ومنهجه في التربية من خلال ورقات قدمها بعض الحاضرين.

وأكد مدير التوجيه الإسلامي في كلمته بالمناسبة على أهمية التربية الصوفية في تزكية النفوس وإشاعة الزهد والإيخاء معددا أهم المدارس الصوفية التي عرفتها بلادنا.

وعبر رئيس المجمع عن شكره للحضور الذي قال إنه يؤكد تمسك الموريتانيين بقيمهم الروحية ويعبر عن تعلقهم بأشياخهم ومريديهم، مبرزا أهم الأدوار التي أدتها المشيخة الصوفية بصفة عامة لصالح البلد بما في ذلك مقاومة المستعمر.

وقد تناول بعض المتدخلين ظروف نشأة الشيخ سيد محمد ورحلته في طلب العلم واتصاله بأشياخه والتزكيات التي حظي بها من العلماء خاصة منها ما يتعلق بزهده وورعه واستقامته.