الأحد
2024/03/3
آخر تحديث
الأحد 3 مارس 2024

وزارة الداخلية: ناقشنا مع الأحزاب السياسية هاتين النقطتين(نص البيان)

28 نوفمبر 2023 الساعة 20 و55 دقيقة
وزارة الداخلية: ناقشنا مع الأحزاب السياسية هاتين (...)
طباعة

أعلنت وزارة الداخلية واللامركزية خلال بيان نشرت قبل قليل على صفحتها على الفيسبوك أن الأمين العام للوزارة ترأس مساء أمس الاثنين لقاء جمع وزارة الداخلية بالأحزاب السياسية من قطبي الأغلبية و المعارضة.
واضاف البيان ان الاجتماع تم خلاله التطرق لنقطتين.
وهذا نص البيان؛
باسم معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد أحمد ولد محمد الأمين، ترأس الأمين العام للوزارة السيد محمد محفوظ إبراهيم أحمد، مساء أمس الإثنين بفندق موري سانتر، لقاءا جمع وزارة الداخلية واللامركزية بالأحزاب السياسية من قطبي الأغلبية و المعارضة.

و خلال الاجتماع تم التداول حول نقطتين،
 الأولى تتمحور حول الآليات الكفيلة بمواصلة سنة التشاور، ضمانا للاستمرار في نهج المقاربة التشاركية المعتمدة في التعاطي مع الشأن العام منذ بداية المأمورية الرئاسية الحالية.

 أما الثانية فتتعلق بالتشاور حول وثيقة الميثاق الجمهوري الموقعة في الحادي والعشرين من شهر سبتمبر الماضي، بين وزارة الداخلية واللامركزية ( كممثل للحكومة) و أحزاب اتحاد قوى التقدم و تكتل القوى الديمقراطية و الإنصاف.

و قد جرى الاجتماع في جو هادئ وودي و بناء، طبعته الصراحة و الجدية و تمكن خلاله كل حزب من التعبير عن آرائه و مواقفه بخصوص القضايا المطروحة.

وخلصت المداولات إلى إبقاء الاجتماع مفتوحا مع تكليف وزارة الداخلية و اللامركزية بصياغة محضر الاجتماع.
وتقديم مقترحات تمكن من إيجاد توافق حول القضايا التي تم تداولها و من رسم ملامح المراحل اللاحقة مع تجديد تشبث الجميع بنهج التشاور المستمر و مقاربة التشاور و التشارك و التوافق خدمة للمصالح العليا للوطن.

وحضر اللقاء رؤساء و ممثلون عن تسعة عشر حزبا سياسيا من العشرين حزبا القائمة و عدد من مسؤولي وأطر وزارة الداخلية واللامركزية.