الأربعاء
2022/09/28
آخر تحديث
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022

السفير الأمريكي للحريات الدينية: الأفكار التي أثيرت خلال المؤتمر ضرورية لتأسيس مجتمعات عادلة ومتساوية

9 فبراير 2022 الساعة 08 و14 دقيقة
السفير الأمريكي للحريات الدينية: الأفكار التي أثيرت خلال (...)
طباعة

أوضح السفير الأمريكي المتجول للحريات الدينية، بوزارة الخارجية الأمريكية، سعادة السيد رشاد حسين، أن الحكومة الموريتانية استضافت سنة 2020، مؤتمرا أبهر العالم حول دور الإسلام في إفريقيا تمخضت عنه مساع نبيلة وحميدة.

وأشار في مداخلته خلال افتتاح النسخة الثانية من المؤتمر الإفريقي لتعزيز السلم، الثلاثاء بالمركز الدولي للمؤتمرات (المرابطون)، إلى أن إعلان انواكشوط الذي صدر في ختام هذا المؤتمر عرض بالتفصيل مجموعة من الآليات المبتكرة والاستراتيجية لبناء السلام والقضاء على العنف في المنطقة.

وشكر السفير الأمريكي المتجول للحريات الدينية بوزارة الخارجية الأمريكية، فخامة رئيس الجمهورية، على تنظيم النسخة الثانية من هذا المؤتمر الذي يفتح فضاء آمنا ورحبا لإشراك الجميع في وضع التصورات والمقترحات المتعلقة بمحاربة الإرهاب والتطرف.

وقال إنه يثمن ويشيد بتعاون موريتانيا مع المجتمع المدني، للتصدي للتطرف العنيف والإرهاب، مشيرا إلى أن الأفكار التي أثيرت خلال المؤتمر ضرورية لتأسيس مجتمعات عادلة ومتساوية.