الخميس
2022/01/27
آخر تحديث
الخميس 27 يناير 2022

بعد تذمر الأحزاب السياسية الموالية للنظام: شخصيات وطنية تعارض مرشح الأغلبية وتعتبره امتدادا للعسكر

13 مارس 2019 الساعة 12 و50 دقيقة
بعد تذمر الأحزاب السياسية الموالية للنظام: شخصيات وطنية تعارض (...)
طباعة

قالت مصادر خاصة إن شخصيات وطنية سياسية وازنة في بعض الولايات الداخلية وعلى رأسها ولاية الحوض الشرقي أعربت عن معارضتها لمرشح الأغلبية الحالي وزير الدفاع ولد الغزواني.
وقالت هذه المصادر إن من بين الأسباب التي كشفت عنها هذه الشخصيات هو كون مرشح الأغلبية امتداد للمؤسسة العسكرية واستمرار الجيش في الحكم.
وتعتبر هذه الشخصيات أن الجيش اعتمد في السنوات الأخيرة تهميشهم وإبعادهم عن المناصب الهامة والتشكيلات الوزارية.
وكان ممثلون عن الأحزاب التي قامت وزارة الداخلية قبل أيام بحلها لعدم حصولها على النسب الكافية في الانتخابات التشريعية الماضية قد ردوا على الحزب الحاكم بشكل وصف بالقاسي والحاد والعنيف.