الأربعاء
2024/06/12
آخر تحديث
الأربعاء 12 يونيو 2024

منصة إنتاج وتخزين وتفريغ الغاز FPSO تغادر ميناء "تنريفا" باتجاه منطقة حقل السلحفاة آحميـم الكبير

6 مايو 2024 الساعة 16 و20 دقيقة
منصة إنتاج وتخزين وتفريغ الغاز FPSO تغادر ميناء
طباعة

في خطوة هامة نحو اكتمال منشآت مشروع إنتاج الغاز من حقل السلحفاة آحميم الكبير، غادرت يوم أمس الأحد 05 مايو على تمام الساعة الحادية عشر صباحا، المنصة العائمة للإنتاج والتخزين والتفريغ (FPSO) ميناء تنيريفا وبدأت رحلتها نحو منطقة المشروع، بعد أن استكملت سلسلة الفحوصات الفنية وباتت جاهزة لعمليات التشغيل.
وستصل المنصة، التي هي آخر مكونة كبيرة من مكونات المشروع، إلى منطقة الحدود الموريتانية السنغالية، في الحادي عشر من الشهر الجاري.
وتعتبر هذه الخطوة تطورا كبيرا في مسار تطوير الحقل، الذي بلغت نسبة تنفيذه أكثر من 95%.

*حول المنصة العائمة للإنتاج والتخزين والتفريغ (FPSO)*

ستعمل السفينة على معالجة الغاز الطبيعي لإزالة الزيوت والمياه والشوائب الأخرى، قبل تحويل الغاز إلى المنصة العائمة لتسييل الغاز الطبيعي.
وتم تصميم المنصة للرسو على عمق يبلغ 120 مترًا تحت سطح الماء، وستضم 140 شخصًا على متنها خلال فترات التشغيل الاعتيادية.
وباكتمال وصول المكونات الكبرى لمشروع السلحفاة آحميم الكبير، فمن المقرر أن تمكن منشآت الاستغلال من إنتاج 2.3 مليون طن سنويًا من الغاز الطبيعي المسال طيلة المرحلة الأولى من المشروع.