الأحد
2021/08/1
آخر تحديث
السبت 31 تموز (يوليو) 2021

الوزير الأول: يجب القرب من المواطنين وتسهيل نفاذهم للخدمات والمصالح العمومية

30 نيسان (أبريل) 2021 الساعة 08 و21 دقيقة
الوزير الأول: يجب القرب من المواطنين وتسهيل نفاذهم للخدمات (...)
طباعة

أدى الوزير الأول السيد محمد ولد بلال صباح اليوم زيارة تفقد واطلاع لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية وعلاقات مع البرلمان للوقوف على مدى تطبيق تعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بخصوص تقريب الإدارة من المواطن وبذل أقصى الجهود لخدمته.

وعقد الوزير الأول بالمناسبة اجتماعا أوضح في بدايته أن الكثير من الإنجازات قد تم تحقيقها خاصة في المجال الاجتماعي عبر العناية بالطبقات الهشة التي صرفت من أجلها أموال طائلة خففت من معاناتها، وخلقت الأمل في وقت صعب طبعته التبعات السلبية لجائحة كوفيد-19.

ودعا إلى وجوب تدارك النواقص وتسريع وتيرة الإنجاز لكي يتحقق ما التزم به فخامة رئيس الجمهورية للشعب الموريتاني من توفير العيش الكريم وتلبية الحاجيات وتحقيق التنمية الشاملة وترسيخ الحكم الرشيد التي تشكل أهدافا مسطرة في برنامج رئيس الجمهورية ومنزلة في الإعلان العام لسياسة الحكومة وفي الاستراتيجيات القطاعية فضلا عن استراتيجية النمو المتسارع والرفاه المشترك.

وأضاف معالي الوزير الأول أن ذلك لا يمكن أن يتحقق إلا بتنشيط الإدارة كإدارة أهداف ونتائج وابتكار واحترامها للمبادئ المعروفة وللقوانين والمساطر، والتحلي بالمسؤولية والانضباط والاستعانة بالتقنيات الجديدة التي توفر إمكانات هائلة في مجال العمل والتنسيق والتوثيق باعتبارهما أمثل وسيلتين لتقليص الفجوة بيننا وبين الدول المتقدمة على حد تعبيره.

وأوضح وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، السيد لمرابط ولد بناهي في تصريح أدلى به للوكالة الموريتانية للأنباء، عقب الاجتماع أن معالي الوزير الأول حث مسؤولي القطاع على ضرورة القرب من المواطنين وتسهيل ولوجهم للخدمات والمصالح التابعة لقطاع الثقافة والصناعة التقليدية.

وقال إن معاليه أكد على أهمية تسريع ومتابعة تنفيذ برنامج فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، لتحسين القطاع وتسريع العمل فيه.

وأوضح الوزير، أن اللقاء كان مهما حيث أصدر خلاله معالي الوزير الأول توجيهات قيمة للمسؤولين في وزارة الثقافة والصناعة التقليدية ومن خلالهم لجميع العاملين في القطاع، مضيفا أنه معاليه استمع خلال اللقاء إلى أبرز ما تحقق من إنجازات في القطاع، كما استمع من المسؤولين عنه إلى أهم العوائق والتحديات التي تواجههم في أداء مهامهم.

وقال إن معالي الوزير الأول شدد في رده على مداخلات المسؤولين في الوزارة، على ضرورة الحرص على تنفيذ برنامج فخامة رئيس الجمهورية والإسراع فيه والتغلب على البطء في بعضه معتبرا أنه ناتج عن أداء بعض الموظفين في تحقيق ما كان يمكن أن يتحقق في الفترة الماضية، معربا عن رضاه عما تم إنجازه حتى الآن في قطاع الثقافة.

وأضاف وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، أن معالي الوزير الأول طالب من المسؤولين في القطاع ضرورة الإسراع في تنفيذ بقية المشاريع، والانضباط مع وقت الدوام الرسمي.

حضر الاجتماع معالي الوزير الأمين العام للحكومة، ومديرة ديوان الوزير الأول، ومكلف بمهمة في رئاسة الجمهورية وبعض المستشارين في الوزارة الأولى، والأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، وعدد من المسؤولين في الوزارة.